جئت لكم بموضوع مغاير عن المعتاد و ذلك لأهميته لانه يتعلق بالنجاح والتميز فهذا ما نأمله جميعا و هو بيت القصيد فكيف نحققه بطريقة علمية عملية .
إن العقل البشري معجزة بحد ذاته ، كيف لهذه الكتلة أن تختزن هذه الطاقة الهائلة من الإمكانات ، فسبحان الخالق .
ذهب الكثير من الأشخاص إلى دراسة كيفية الاستفادة من إمكانيات العقل البشري وكيفية استغلال طاقاته الهائلة ، وفي موضوعنا هذا نحاول أن نسلط الضوء قليلاً على وسيلة من وسائل رفع مقدار الاستفادة من إمكانيات عقولنا في مجال التخطيط الذهني المبدع ، إلا وهي ( عمل الخرائط الذهنية هل تريد أن تستفيد من هذه التقنية في تطوير مستواك في التحصيل الدراسي... لنبدأ في طريقة عمل هذه الخريطة.

عمل الخريطة الذهنية يمكن أن يقسم إلى مراحل:
* بيئة العمل والأدوات المطلوبة : 
1-ورقة كبيرة ويستحسن مقاس أكبر من a4، تستخدم بالعرض، لا يشترط لون معين.
2-أقلام متعددة الأحجام والأنواع والألوان، حاول أن تكون 3 ألوان على الأقل. 
3-مكان هادئ ومريح.
4-فكرة أو عمل تود التخطيط له؟ 
* خطوات العمل: 
1-ابدأ من منتصف الورقة، اكتب الفكرة الرئيسية للعمل، فإن كنت تريد عمل ملخص لمادة معينة، فضع اسم المادة في منتصف الصفحة.
2-ابدأ بجعل الأفكار تتدفق من عقلك، لا تجعل قيوداً تحكمك في وضع الأفكار، ضع أية فكرة لها علاقة بالموضوع وإن كانت الأفكار غير مرتبة فلا تهتم لذلك، ولكن تذكر أن تستغل وقتك في هذه الخطوة حيث أن العقل البشري يعمل بكفاءة على طرح الأفكار الجيدة لمدة تتراوح بين 5 إلى 7 دقائق. 
3-اجعل لكل فكرة فرعاً من منتصف الصفحة (عنوان الفكرة) وكملة افتتاحية تدل عليها، واستخدم هنا الألوان والرسومات المرتبطة بالفكرة لتميز كل واحدة من الأفكار على حدة. اعمل على يكون عنوان المخطط في منتصف الورقة أسمك من الفروع – الأفكار الفرعية – وذلك لتجعل الورقة مرتبة ومساعدة على التركيز والتذكر.
4-إذا انتهيت من الخطوتين السابقتين، قم بعملية فحص شاملة على الورقة للتأكد من الترتيب. 
*ضع في عين الاعتبار: 
1- بإمكانك أن تضع أفرع للفروع، لذا إذا اخترت في مكان فكرة ما، فلا تتردد ولا تضع الوقت في التفكير، ضع علامة مرجعية تفيد بإعادة النظر بعد انتهاء التخطيط بالكامل.
2- إياك والتقيد بشكل محدد في مخططك.
3- إذا شعرت بحالة جمود في توليد الأفكار أثناء القيام بعمل المخطط، فلا تتوقف بل مارس رسم الفروع والدوائر والأشكال، فذلك يساعدك على توليد الأفكار.
إذا قمت بعمل الخطوات السابقة، فاعلم أنك حصلت على خريطة ذهنية رائعة، وتذكر أنه بتكرار ممارستك لعمل هذه الخرائط في أكثر من مجال فإن قدرتك على الإبداع في هذا المجال ستصبح أفضل. 

الآن يوجد لديك خريطة ذهنية جميلة تساعدك على التركيز والتذكر وضبط الفهم. وتذكر الآن أنه إذا أردت القيام بملخص لمادة معينة قبل الاختبار فكل ما عليك هو عمل الخطوات السابقة لتحصل على ورقة واحدة تضمن لك حسن استرجاع المعلومة وقت الاختبار وبعد الاختبار أيضاًَ... 
إن عمل الخرائط الذهنية لا يقتصر على الطلبة والدارسين وذوي التحصيل العلمي، فإن كنت موظفاً فبإمكانك استخدام هذه الطريقة لتوظيب أفكارك في العمل والاجتماعات وفي إعداد التقارير الجميلة والسهلة. وللمدرسين والمحاضرين أيضاً في ربط أفكارهم عند إلقاء الدروس والمحاضرات. 
عند قدرتك على القيام بعمل الخرائط الذهنية يدوياً، بإمكانك البدء في استخدام البرامج المخصصة لذلك فهي توفر لك الوقت هذه بعض النماذج لعمل الخرائط الذهنية: 
أخيراً ... آمل منك الاستفاده من هذا الموضوع الشيق، ومن اراد التبحر أكثر فبإمكانه التبحر في عالم الإنترنت ليجد الكثير والمفيد الشيق حول هذا الموضوع ..
الموقع الرسمي لتحميل: http://thinkbuzan.com/products/imindmap


 
Top