اخترع مصور يسمي دييجو بيسنتي طابعه تقوم بتدمير الوثائق بعد 60 ثانيه اي ان من سيري الوثائق امامه 60 ثانيه دقيقه واحده قبل ان تحترق تلك الوثائق وقد قضي دييجو 27 سنه في اختراع تلك الطابعه في اطار مشروع يسمي “هذا الشريط سوف يدمر ذاتيا”. و فقد قضي هذا المخترع فتره طويله من عمره في اختراع الطابعه وصل الي 27 عام وقد قال انه قضي وقت طويل جداً ليتم انجاز هذه الطابعه وبحسب قوله انه لم يكن لديه اي حياه اجتماعيه يعيشها حتي يستطيع اخراج هذه الطابعه الي النور.
تماثل الطابعه نفس حجم الطابعه العاديه ولكنها اكثر تعقيداً من الطابعه العاديه وتتكون من ورقه واحده مع بعض الغبار الخفيف من املاح البوتاسيوم بينما يوجد قسم اخر من الجلسرين وبمجرد الانتهاء من الطباعه يتم الضغط علي القسمين معا مما يجعل هناك رد فعل كيميائي ويقضي علي الوثيقه التي تمت طباعتها.
يمكنك مشاهده ذلك من خلال الفيديو:

 
Top