ابتكر مهندسون معماريون وخبراء في تصنيع الإنسان الآلي في زوريخ روبوتات يمكنها العمل في مواقع المشروعات الانشائية وبمقدورها رص الطوب والقرميد واتمام عمليات التشييد الأخرى في عمليات مبرمجة سلفا.
ويرى مصممو الروبوت بمختبر التصنيع الرقمي التابع للمركز القومي السويسري لكفاءة الابحاث ان الأجيال اللاحقة من هذا الروبوت يمكن الاستعانة بها على نطاق أوسع في مواقع البناء.
ويقول ماتياس كولر من المعهد الاتحادي السويسري للتكنولوجيا في زوريخ وهو أحد الاساتذة الجامعيين المشرفين على الفريق البحثي "إنها أول آلة يمكنها العمل في مواقع البناء وبناء تصميمات غير قياسية بما يعني التصميمات القابلة للتعديل والتحوير وفقا للظروف الفعلية في موقع التشييد."
وقال يوناس بوتشي المشرف على البحث لرويترز إن مواقع البناء جذابة بالنسبة إلى مصممي الروبوتات "إنها بيئة ممتعة لانها تمثل نوعا ما بين بيئة المصنع او المختبر التامة التخطيط التي يتم التحكم فيها وتلك البيئة الفوضوية تماما على الطبيعة".
وتتحكم في الروبوت قاعدة متنقلة وبه جهاز بحث يعمل بالليزر ثنائي الأبعاد متصل بخريطة ثلاثية الابعاد تتضمن خطط البناء علاوة على سلسلة من أجهزة الاستشعار والكاميرات لقياس المسافات.

 
Top