سؤال يطرح علي الدوام ويناقش في كل مجلس أو مقام يكون احد أطرافه مهندس مدني أو معماري .!!؟
فهناك من يطرح من العوام أو من أصحاب تخصصات أخري السؤال بصيغ مختلفة فرضتها حادثه معينه كسقوط مبني أو مشاهده مبني سيئ الشكل والحالة .
فما هي الإجابة العلمية الدقيقة لكل التساؤلات المتعلقة بانهيار المباني ومسبباتها ؟؟؟
هناك أسباب عديدة ومختلفة قد تؤدي لانهيار المباني بشكل جزئ او كلي او تؤدي إلي تقصير عمرها الافتراضي بحيث يتوجب إخلائها في اقرب وقت لملاحظة هذه الأسباب والتي قد تشمل :
1. عدم اخذ الإحتياطات الفنية وإتباع المعايير الهندسية عند التأسيس
التأسيس علي تربه طفيلية دون عمل إحلال للتربة ودك جيد للتربة , وعدم الحيطة لوجود كيماويات في ألتربه قد تودي لتآكل وتفاعلات للخرسانة وحديد التسليح , يحدث هذا كلما قرب المبني من المصانع ومرامي النفايات .
هناك أيضا مشكله التأسيس علي أنقاض ومناطق ردم أو أماكن أثريه حيث إن هذا يعني وجود طبقات ردم يجب إزالتها للوصول للأرض المناسبة للتأسيس وبموجب التقارير الفنية الواردة من المختصين .
2. إهمال تنفيذ واستلام الحفر
• عدم الالتزام بالدك والتسوية الجيدة
• عدم نزح المياه الراكدة أو المتراكمة علي التربة
• عدم أزاله جيده للشوائب والأملاح التي قد تكون في التربة
• عدم توسعه جوانب الحفر وتثبيت القواعد بطريقه خاطئه
• عدم الاهتمام بحماية جوانب الحفر من حدوث أي انهيار قد يحدث بعد الاستلام وقبل الصب للخرسانة
3. إهمال تنفيذ الردم
• إهمال عمل طبقات إحلال مناسبة
• الدك السيئ
• إحداث تلفيات للقواعد والأساسات بسبب المعدات
• الرقابة السيئة لأعمال الردم التي قد ينتج عنها أخطاء وتلاشي لمعالم المبني ومحاوره
4. البناء في مناطق معرضه للانهيار دون اخذ ذلك بالاعتبار إثناء التصميم
هناك مناطق قد تكون معرضه للهزات الأرضية حيث من المفترض أن يتم الأخذ بالاعتبار للزلازل والهزات عند تصميم الأعمال الخرسانية والمباني , حيث يتم حساب الجهد الذي يحدث نتيجة للزلازل طبقا للكود .
5. عدم ملائمة التصميم الإنشائي والمعماري
قد يحدث وان يهمل المالك أو المسئول عن التنفيذ أو المصمم عمل التصميم بشكل كلي أو جزئ مثل :
• إهمال في تصميم الخلطة الخرسانية mix design وعمل اختبارات الرمل والزلط والماء والإضافات الكيميائية
• عدم دقة التصميم الإنشائي والإهمال في الأخذ بالمعايير والكود وعمل حسابات خاطئه للأحمال بأنواعها المختلفة
• عدم الاستناد لتقارير جيده ومن مصادر موثوق بها بالنسبة لأعمال التربة و الأساسات
• عدم مراعاة للظروف المحيطة بالمبني مثل المياه الجوفية ونحوها ..!!!
• تصميم إنشائي بطرق مخالفه وغير مناسبة مثل عدم التقييد بعمل شدات لقواعد الجار
• أخطاء رسم معماري ( كتابه أبعاد ..., أقطار تسليح ....., .......الخ )
• لا وجود لرسومات تنفيذية

6. عدم التقيد بالمواصفات والمخططات إثناء التنفيذ أو التنفيذ بصوره مخالفه
فقدان الالتزام بالكود والإلمام بالمواصفات والمواد والمخططات التنفيذية كل هذا بالإضافة لعدم العناية بضبط ورقابه الجودة أثناء التنفيذ مسببات قد تودي لمشاكل للمبني أو انهياره مستقبلا لا سمح الله 

7. استخدام مواد سيئة لا تصلح ولا تتوافق مع المواصفات
معظم المهندسين يكتفون بالمعاينة الظاهرية للمواد دون عمل الاختبارات لهذه المواد وهنا يجب الاهتمام بصوره اكبر للمواد التي تدخل في الخرسانة مثل الماء والرمل والزلط وحديد التسليح والإسمنت والإضافات
حديد التسليح يجب أن يستخدم وفقا لما ورد بالمخططات وإن لزم التعديل فيتوجب عمل الحسابات التصميمية الدقيقة له .

8. أخطاء في التنفيذ
هناك أخطاء عديدة قد ترتكب أثناء التنفيذ منها علي سبيل المثال وليس الحصر :
• حدوث انفصال للخرسانة أثناء الصب وتنتج بسبب تأخر عربات الخلط والمضخات مما قد يودي إلي تقليب أكثر من المطلوب لمكونات الخلطة الخرسانية حيث أن فترة التقليب تعتمد علي سرعة الخلاطه إضافة لاستخدام الهزازات بطريقه خاطئه ولمدة كبيرة
• تغيير قطاعات الحديد دون دراسة حيث يقوم المهندس أو المسئول بتغيير مقاس بمقاس سواء كان اكبر آو اصغر وهذا استبدال سيئ غير مدروس حيث إن هناك إجهاد للتماسك بين الحديد والخرسانة يجب أخذه بعين الاعتبار , فقد يحدث تعشيش أثناء الصب ناتج عن زيادة بالأقطار وعدم نفوذ الخرسانة

9. الحوادث والصدمات
هناك بعض المباني والمنشآت التي قد تكون معرضه للصدمات والحوادث خصوصا ما كان منها قريب للشوارع الرئيسية والطرق السريعة لذلك من الأفضل عمل الاحتياطيات وحمايتها بما يتناسب مع موقعها وحالتها .

10. تعديلات وتغيير في الاستخدام للمباني
هناك اختلافات وفروق شاسعة للأحمال سواء الحية أو الميتة بين الأنشطة لكل نوع من أنواع ألابنيه فالمدرسة تختلف عن المكتبة والمستشفي يختلف عن المخزن والمصنع يختلف عن المعمل والسكن الخاص يختلف عن الفندق ... وهكذا فإن أي تغيير أو تعديل في نوع الأنشطة قد يحدث مشاكل للمبني تكبر كلما زاد الحمل عليه فليس من المعقول أن تحول فيلا صغيره مخصصه ومصممه لأحمال معينه إلي مدرسه تحوي أضعاف أضعاف ما كان معد لها بالتصميم .

11. المياه والرطوبة وإهمال العزل المائي والحراري
• قد تتعرض الأساسات للتآكل واختلاط مواد كيمائية مختلفة بسبب وجود مياه أسفل المبني تؤدي لتفاعلات مع الحديد والخرسانة ووجود الماء لوحده يسبب صدأ وتآكل الحديد
• تسرب مياه الأمطار من الأسطح الغير معزولة بطريقة جيده مما ينتج عنه فصل بين الحديد والخرسانة نتيجة تآكل للحديد بسبب الصدأ
• عدم الاهتمام بالخرسانة والعناية بها من الداخل بمعالجة تلفيات العزل وصرف الحمامات والسباكة بطرق سيئة فصرف الغسالات والمياه الناتجة من الحمامات لها تأثير سلبي بسبب ما تحوي من مواد كيمائية تؤثر علي الحديد والخرسانة إضافة لتسرب المياه نحو التمديدات الكهربائية في أسقف الحمامات والغرف . 

12. الترميمات والتوسع دون دراسة
• ترميم غير مدروس واستخدام مواد تحدث تلفيات للحديد
• عمل دعائم إضافية بمقاسات لا تتحملها الأساسات أو التربة
• ترميم بفريق غير متخصص ومواد غير مناسبة
• عدم الأخذ بالاعتبار أثناء الترميم لأي اعتبار للوزن والإجهاد ومعامل الأمان .
• إحداث تكسير في الحوائط الحاملة
•زيادة ارتفاعات دون دراسة أو مراجعة لمختصين ودون تراخيص

13. إهمال في الصيانة
للأسف الشديد فإن مفهوم الصيانة مفقود بمجتمعنا العربي !!!!! , المجتمعات الغربية تعطي للصيانة أهمية قد تفوق أهمية إنشاء المبني .

14. تآكل الحديد والخرسانة
يحدث تآكل حديد التسليح والخرسانة لأحد الأسباب ألتاليه :
• قرب الأساسات من أماكن الصرف سواء للمصانع أو المخلفات البشرية
• ارتفاع منسوب المياه الجوفية دون أخذه بعين الاعتبار إثناء التصميم والتنفيذ
• أحمال كبيرة أو معدات ثقيلة
• هزات وزلازل
• تغيير وتحول في الاستخدام
• أعمال حفر بجوار الأساسات دون الأخذ بالإحتياطات
• درجات حرارة بسبب الحرائق المجاورة أو الجو وحدوث انفصال للحوائط

15. مشاكل للمباني المجاورة
قد يحدث انهيار لمبني مجاور سواء كان كليا أو جزئيا فقد يكون آيلا للسقوط ولذلك لابد من اخذ حالة المباني المجاورة بالحسبان سواء كان ذلك أثناء التصميم أو التنفيذ والصيانة وإجراء الترميمات .


 
Top