طورت الشركة المعمارية NBBJ مقترحاتٍ لبرجين ملتفين في شمال غرينيتش في لندن يرتكزان على مفهوم ناطحتي السحاب "عديمتي ظل" هذا الذي يعكس الضوء نحو الفراغ العام يمكن تطبيقه في أي مكان في العالم بحسب المصممين اللندنيين المسؤولين عن التصميم.
وقد قام الفريق المؤلف من مدير التصميم كريستيان كوب Christian Coop ورئيس التصميم الحاسوبي في الشركة ديفيد كوسدوري David Kosdruy والمساعد المعماري جيمس بينكيرتون James Pinkerton، معاً بتصميم المقترح كجزء من مشروعٍ بحثي يبحث في إمكانات خلق ناطحات السحاب "عديمة الظل".و يقول الفريق أن المقترح يمكن أن يتم تطبيقه في أي موقع تقريباً في العالم.
"يمكن للبحث الذي أجريناه أن يطبّق في عدة مواقع في العالم، بحيث يخلق في كل مرة شكلاً مختلفاً يتعلق ببيئته المحددة والظروف الشمسية."
و تم توليد تصميم البرجين من خلال تطوير لوغاريتم صمم خصيصاً لتسجيل زاوية أشعة الشمس على الموقع كل يوم في السنة.و يمكن للسطوح العاكس على البرجين التوأمين إنقاص كمية الظل الذي يلقونه بحوالي 50% بحسب الفريق. بينما يمكن عكس الضوء عن الألواح الفردية التي تشكل بشرة المبنى باتجاه الفراغ العام عند قاعدة البرجين.
و قد سمحت عدت بيانات للفريق بتوقع سلوك الضوء في الأوقات المختلفة من النهار وحساب كيف سينعكس عن المنشأين. وقد تم فيما بعد تلقيم هذه المعلومات لنموذج حاسوب بارامتري لتوليد مغلف للمباني. كما تامة تم استخدام ألواح فردية لخلق واجهة ستسمح لأشعة الشمس بالانعكاس شعاع بشعاع مما ينجم عنه أحواض من الضوء على الأرض بدلاً من مساحة مركزة من أجل منع الحرارة والوهج.


 
Top