في واقعة غريبة، حصدت ناطحة سحاب في لندن، جائزة كأس "كاربنكل"، التي تقدم سنويا لأسوأ تصميم معماري، بعد أن أدت أشعة الشمس المنعكسة على سطحها إلى انصهار أجزاء من سيارة "جاجوار" كانت تقف في الشارع.
ويتكون أسوء مبنى معماري، من 37 طابقا في حي المال بالعاصمة لندن، يحمل اسم "20 فينتشيرش ستريت"، وكان يطلق عليه "ووكي توكي" أي جهاز اللاسلكي، بسبب شكله المنحني، لكنه بعد حادث انصهار السيارة في 2013 حمل لقبا جديدا وهو "ووكي سكورتشي" أو الجهاز الحارق، حسب ما ذكر موقع "العربية".
وتعتبر جائزة كأس "كاربنكل" تنظمها مجلة "بيزنس ديزاين"، وتتولى تحكيمها لجنة من المهندسين المعماريين تضع في اعتبارها التعليقات المرسلة من القراء، وذهبت جائزة هذا العام إلى "ووكي سكورتشي" بإجماع الآراء.
ومن بين ملاحظات اللجنة أن المبنى، الذي تبدو طوابقه العليا أكبر من قاعدته بسبب تصميمه غير المألوف، منظره لا يسر الناظرين، كما أن هناك مشكلة تتعلق بالواجهة الجنوبية المقعرة التي عكست أشعة الشمس بشكل مكثف، ما أدى لانبعاج المرآة الجانبية وجزء من السطح والعلامة التجارية لسيارة جاجوار كانت تقف أسفل الناطحة.
يذكر أن جائزة كأس "كاربنكل" بدأت في 2006 كنوع من الدعابة في مواجهة جائزة "ستيرلينج" المرموقة، التي تمنح لأفضل التصميمات المعمارية.

هل أعجبك الموضوع ؟
 
Top