تعد الخرسانة  المقذوفة  من أحد الطرق الفعالة  لصب الخرسانة  في بعض الحالات الخاصة  و التى يتعذر عمل شده خشبيه للصب من خلالها و  يتم صبها باستخدام ضغط الهواء، حيث يتم قذف مكونات الخرسانة عبر خراطيم تحت تأثير ضغط الهواء و تختلف الخرسانة المقذوفة عن الخرسانة العادية فهي تحتاج لاكتساب عدة خصائص و من بين أهم خصائص الخرسانة المقذوفة التي تميزها  نذكر من بينها:
1- كونها تمكن من رش الخرسانة بسهولة والتصاق في جميع الجهات
2- يمكن أن يحدت خفض واضح للمقادير المنفصلة بعد رش الخرسانة
3 - ليست لها تاثيرات سلبية على التسليح
4 - حصول الخرسانه على شك مبدئى سريع
5 - خفض احتمال ترشيح الخرسانه
6- التصاق قوي جدا بمقاطع العمل التحتية خاصة الخرسانة والحجر
ولذلك هناك عده إحتياطات على مهندس الجودة  ومهندس التنفيذ اجابتها قبل تصميم هذه الخلطه الخرسانية:
1 - الأنتباه إلى حالة  السطح وقت التنفيذ هل هو جاف ام رطب مما يؤثر على محتوى الماء في الخلطه (فمثلا حالات تثبيت الميول دائما ما يتم تنفيذها في الحاله الجافه اما تبطين الانفاق فتكون حالتها رطبه نظرا لارتفاع منسوب المياه الجوفيه)
2 - متطلبات الشك الابتدائى و نسبه مقاومه الاجهادات بعد 8 ساعات، 72  ساعه، 7 ايام و مقارنتها بالمقاومه الكليه المرغوب بها (بعد 28 يوم)
3 - مراعاة  متطلبات هبوط الخرسانه (في الحاله الرطبه للتنفيذ)
4 - الماكينه المستخدمه في التنفيذ و علاقتها بحاله السطح وقت التنفيذ
5 -  نوع الأسمنت المستخدم (يجب أن يكون الإسمنت ناعمًا جدًا ونعومته تكون اكبر من 4000 سم²/ جرام)

و ينتشر استخدامها حاليا في عده مجالات على النحو التالى:
1-  عمليات معالجة  الخرسانة التالفة وعمليات الترميم
2-  عمليه تثبيت جوانب الحفر و الصب على الاسطح المنحدره
3-  عمليه تثبيت قطاعات الانفاق
4- كما انتشر ايضا استخدامها في انشاء حمامات السباحه بشرط عزلها جيدا بعد الصب
  •  


 
Top