أزيح الستار عن مشروع طموح للصين، بتدشين أطول برج في كوكب الأرض بأسره، إذ تستعد مدينة ووهان بوسط الصين لأن تكون محط أنظار العالم لاحتضانها “برجي فينيكس”.
 تشاهدونه بالصور
صحيفة “ساوث تشاينا مورنينج بوست” الصينية ذكرت أن البرجين الجديدين سيكونان الأطول والأروع في العالم، يُنظر لأحدهما على أنه مذكر، والبرج الآخر مؤنث، من تصميم شركة معمارية بريطانية هي “Chetwwods”، كما سيكونان أول ناطحتي سحاب في العالم مكتفيتين ذاتيًا، إذ يمد كل برج منهم الآخر بمجموعة من تقنيات الطاقة المتجددة. كما أفادت الصحيفة الصينية أن البرجين ينافسان برج المملكة، المقرر أن يمتد إلى كيلومتر واحد في عنان السماء، على لقب أطول برج في العالم، وانتزعا “لقب” أعلى برج في العالم من برج خليفة في دبي، الذي يصل ارتفاعه 828 مترًا. ومن المقرر أن يتم تدشين البرجين في غضون عام، بحيث يتم الانتهاء منهما بحلول عام 2018، بطول يتجاوز الكيلومتر.
وتخطط الصين لأن يكون المبنيان بعيدين كل البعد عن الطراز الغربي، وأن يمثلا الطراز الصيني، يكونان رمزًا لتراث وثقافة الصين، إذ يشكل أحدهما الذكر فينج، والآخر يمثل الأنثى هوانج، حيث يستخدم الأول تقنية مستدامة لتشغيل ليس فقط نفسه وإنما تشغيل برج هوانج أيضًا. ولن يكون البرجان رمزًا فحسب لمدينة ووهان دون وظيفة، وإنما ستكون لهما أدوار بيئية، إذا ستعلو أحدَهما لوحات شمسية، الآخر سيكون في قمته طاحونة عملاقة، ما يعكس حالة جديدة لمدينة ووهان وأنها “مدينة المستقبل الصديقة للبيئة”.



 
Top